Skip to content

كويريين.ات في الفضاءات الافتراضية

كويريين.ات في الفضاءات الافتراضية هو مشروع تم تطويره من قبل موجودين و دمج من تونس، بالشراكة مع موزاييك و حلم من لبنان ، مساحات من مصر ، و أمان space من الأردن خلال الاجتماع الاول الذي عقد في قبرص والذي نظمه معهد صحافة الحرب والسلام .

كانت أهدافنا هي رفع مستوى الوعي حول الأمن الرقمي داخل المجتمع الكويري في البلدان المذكورة وإبراز مخاطر انتشار جرائم الكراهية والعنف الإلكتروني في وسائل التواصل الاجتماعي.لذا نشرنا استبيانًا يهدف إلى فهم هذه القضايا ودراستها.

 

تم جمع البيانات في مارس وأفريل 2020 من 238 فردًا ينتمون.ينتمين إلى أقليات جنسية و / أو جندرية ، تتراوح أعمارهم.ن بين 18 و 54 عامًا ويقيمون.يقمن في 4 دول: تونس والأردن ومصر ولبنان.تم جمع البيانات من خلال استطلاع عبر الإنترنت على منصة Jotform

.بعد حذف الردود المكررة ، تم تحديث عدد الاجابات المحتفظ بها إلى 235 اجابة .تم إجراء جميع التوزيعات و التصنيفات المختلفة الواردة في التقرير التالي بالإضافة إلى تحليل البيانات على الإجابات المحدّثة. غطّت البيانات المجمّعة 28 سؤالاً مقسّمة إلى 3 وحدات: أسئلة تقديم الاشخاص ، أسئلة الأمن الرقمي وأسئلة تخص الانتهاكات الرقمية . من بين الأسئلة ، هناك أسئلة اختيار واحد وخيارات متعددة وسؤال مفتوح الإجابة. الدراسة متاحة بلغتين: العربية والإنجليزية ، وبناءً على ذلك ، قمنا بتنظيم ورشتي عمل عبر الإنترنت حول أدوات الأمن الرقمي: الأولى كانت لـ 15 مشارك و مشاركة مقيمين.ات في تونس والثانية كانت تستهدف أشخاصًا كويريين.ات في مصر ولبنان والأردن و السودان. لقد أنتجنا فيديو دعائي بناءً على مخرجات البحث، لاستخدامه في الحملة. وفي بداية شهر سبتمبر أطلقنا حملتنا على وسائل التواصل الاجتماعي في 4 دول على صفحاتنا ومجموعاتنا في الفضاء الافتراضي.

 

   نحن ندعم مساحات أكثر أمانا على الانترنت للجميع في كل مكان! 

ترقبن.وا أبرز البيانات التي جمعناها من دراستنا الاستقصائية التي أجريت لدراسة حالة الأمن الرقمي للمجتمع الكويري وفهم الإنتهاكات الإلكترونية التي يتعرض لها في تونس ولبنان ومصر والأردن.

  62% من الأشخاص الكويريات.ين البالغ عددهن.هم 238 شخصاً اللتين.الذين أجبن.وا على الاستبيان في تونس ولبنان والأردن ومصر أفدن.وا بأنهن.هم ضحايا الهجمات الإلكترونية والتنمر الإلكتروني. وتشمل هذه الممارسات القرصنة، والتحرش الرقمي، وخطابات الكراهية على الإنترنت، والإفصاح القسري . وهذا يدل بوضوح على أن المجتمع الكويري معرض للخطر و لتهديدات الهجمات الإلكترونية

الضرر من الهجمات الرقمية يتجاوز الهجوم نفسه!  الهجمات الإلكترونية لها نتائج سلبية  يمكن أن تكون على المستوى الجسدي  و/ أو الاقتصادي و/ أو المجتمعي و/ أو النفسي، و 95 ٪ من المشاركات.ون في الدراسة الاستقصائية أكدن.وا انهن.هم قد تأثرن .وا نفسياً..

اكثر من نصف المشاركات.ون في الدراسة الاستقصائية  لا يمكنهن.هم الإبلاغ عن الهجمات الإلكترونية للشرطة ، وبين الأسباب الرئيسية المشتركة هي :

– الخوف من الاعتقال بسبب القوانين التي تجرّم المثلية الجنسية والهويات الجندرية اللامعيارية.

– عدم الثقة في أجهزة الأمن.

– الخوف من الإفصاح القسري.

-عدم تعامل الشرطة مع البلاغ بجدية

 كيف نجعل كلمة السر اكثر امنا؟ 

طول الكلمة : الحروف، اقل ما يمكن النصح به لجعل كلمة السر اكثر امنا هو أن تتكون الكلمة من 15 إلى 20 حرفا. 

التعقيد : استعمال كلمة سر تجمع بين الحروف الكبيرة و الصغيرة و الأرقام و العلامات (مثال @)

التغيير المستمر : غيّر.ي كلمة السر بصفة متواترة، خاصة للحسابات الأكثر أهمية و حساسية و غير.ي. ها بصفة نهائية اذا تلقيت رسالة إلكترونية أ تشير إلى محاولة لاختراق حسابك أو التعرف إلى كلمتك السرية او معطياتك الشخصية. 

استعمال كلمة سر في شكل جملة : تخيل.ي كلمة سر في شكل جملة، هذا مثال لجملة سر آمنة. 

لاللكويرفوبيا      لا للكويرفوبيا 

  

نحنلمنعبرالحدودالحدودهيالتيعبرتنا 

  نحن لم نعبرالحدود الحدود هي التي عبرتنا  

 

هل تحتاج.ين إلى الحديث؟ إلى نصيحة ؟ هل تريد.ين الإبلاغ عن هجوم إلكتروني؟

 يمكنكِ.ك إرسال مسجات على صفحتنا أو الاتصال بنا .

نحن هنا للإصغاء و المساعدة.

 

Register Account

Have an account? Login here